Get Your Needs

Get Your Needs
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ما قصت الفيس بوك ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Invité
زائر



مُساهمةموضوع: ما قصت الفيس بوك ؟   الجمعة 25 ديسمبر - 1:58



هل انتم من نجوم الفيس بوك؟؟؟

نعم لا تستغرب من كلمه نجوم.....فلقد اكتشفت ان من سبب الانجذاب الرهيب لموقع الفيس بوك هو انه يجعل مستخدمه يشعر انه نجم من النجوم ..

نعم..... مثل نجوم المجتمع او نجوم السينما..

له اصدقاء متابعين لاخباره ويتلقون التعليقات المستمره من اصدقاءهم....

بل انه فعلا موقع يحبه نجوم المجتمع والسينما حيث يتابعون صفحاتهم باستمرار ومتابعين لمعجبيهم...



موقع يجمع الناس بسهوله ...ليتعرفوا علي اخبار بعضهم البعض.....بمنتهي السهوله يوميا
مهما بعدتهم السنوات او الاماكن....

له مميزات كثيره جدا ولكن يبقي السؤال كيف ولماذا انتشر بهذه السرعه؟؟؟..



قصة موقع الفيس بوك




قصة صاحب موقع فيس بوك,FaceBook..صاحب أكبر موقع في العالم..

مارك جوكر بيرج Mark Zuckerberg FaceBook Founder

كان طالب عادي قام بانشاء الموقع ليربط بين الطلبه في ذلك الوقت........
لم يفكر جوكربيرج، الذي كان مشهورا بين الطلبة بولعه الشديد بالانترنت، بشكل تقليدي. مثلا لم يسع الى انشاء موقع تجاري يجتذب الاعلانات، او الى نشر اخبار الجامعة او .. ببساطة فكر في تسهيل عملية التواصل بين طلبة الجامعة على اساس ان مثل هذا التواصل، اذا تم بنجاح، سيكون له شعبية جارفة.
جوكربيرج حقق نجاحا سريعا في وقت قصير
واطلق جوكربيرج موقعه "فيس بوك" في عام 2004، وكان له ما اراد.
فسرعان ما لقي الموقع رواجا بين طلبة جامعة هافارد، واكتسب شعبية واسعة بينهم، الامر الذي شجعه على توسيع قاعدة من يحق لهم الدخول الى الموقع لتشمل طلبة جامعات اخرى او طلبة مدارس ثانوية يسعون الى التعرف على الحياة الجامعية.
واستمر موقع "فيس بوك" قاصرا على طلبة الجامعات والمدارس الثانوية لمدة سنتين. ثم قرر جوكربيرج ان يخطو خطوة اخرى للامام، وهي ان يفتح ابواب موقعه امام كل من يرغب في استخدامه، وكانت النتيجة طفرة في عدد مستخدمي الموقع، اذ ارتفع من 12 مليون مستخدم في شهر ديسمبر/كانون الاول من العام الماضي الى اكثر من 40 مليون مستخدم حاليا، ويأمل ان يبلغ العدد 50 مليون مستخدم بنهاية عام 2007.
وفي نفس الوقت قرر ايضا ان يفتح ابواب الموقع امام المبرمجين ليقدموا خدمات جديدة لزواره، وان يدخل في تعاقدات مع معلنين يسعون للاستفادة من قاعدته الجماهيرية الواسعة.
وكان من الطبيعي ان يلفت النجاح السريع الذي حققه الموقع انظار العاملين في صناعة المعلومات، فمن ناحية بات واضحا ان سوق شبكات التواصل الاجتماعي عبر الانترنت ينمو بشكل هائل، ويسد احتياجا هاما لدى مستخدمي الانترنت خاصة من صغار السن. ومن ناحية اخرى نجح موقع "فيس بوك" في هذا المجال بشكل كبير.
وكانت النتيجة ان تلقى جوكربيرج عرضا لشراء موقعه بمبلغ مليار دولار العام الماضي.
مليار دولار لا تكفي!
الا ان جوكربيرج، وعمره 23 عاما، فقط فاجأ كثيرين من حوله برفض العرض.
موقع فيس بوك يستخدمه اكثر من 40 مليون فرد حاليا
وتوقع كثيرون ان يندم على هذا الرفض، خاصة وانه جاء بعد عام واحد فقط من قيام شركة "نيوزكوربوريشن"، التي يمتلكها المليونير الاسترالي روبرت ميردوخ، بشراء موقع "ماي سبيس"، وهو موقع للعلاقات الاجتماعية، بمبلغ 580 مليون دولار.
اما سبب رفض جوكربيرج لهذا العرض فيرجع الى انه رأى ان قيمة شبكته اعلى كثيرا من المبلغ المعروض. وحسبما قال في مقابلة مع صحيفة فاينانشيال تايمز البريطانية فانه "ربما لم يقدر كثيرون قيمة الشبكة التي بنيناها بما تستحق". واضاف ان عملية الاتصال بين الناس ذات اهمية بالغة، و"اذا استطعنا ان نحسنها قليلا لعدد كبير من الناس فان هذا سيكون له اثر اقتصادي هائل على العالم كله".
واثبت واقع الحال انه كان محقا في رفضه هذا العرض. فقد قالت صحيفة "وول ستريت جورنال"، ابرز الصحف الاقتصادية الامريكية، الاثنين ان شركة ميكروسوفت تسعى لشراء 5% من قيمة "فيس بوك" بقيمة من 300 الى 500 مليون دولار، الامر الذي يعني ان قيمة فيس بوك" الكلية تصل الى مبلغ من ستة الى عشرة مليارات.
يشار الى ان شركة ميكروسوفت تحتكر اعلانات الانترنت على شبكة فيس بوك في الوقت الراهن.
احلام ومشكلات


واطلق جوكربيرج موقعه "فيس بوك" في عام 2004،


فسرعان ما لقي الموقع رواجا بين طلبة جامعة هافارد، واكتسب شعبية واسعة بينهم، الامر الذي شجعه على توسيع قاعدة من يحق لهم الدخول الى الموقع لتشمل طلبة جامعات اخرى او طلبة مدارس ثانوية يسعون الى التعرف على الحياة الجامعية.

واستمر موقع "فيس بوك" قاصرا على طلبة الجامعات والمدارس الثانوية لمدة سنتين. ثم قرر جوكربيرج ان يخطو خطوة اخرى للامام، وهي ان يفتح ابواب موقعه امام كل من يرغب في استخدامه، وكانت النتيجة طفرة في عدد مستخدمي الموقع، اذ ارتفع من 12 مليون مستخدم في شهر ديسمبر/كانون الاول من العام الماضي الى اكثر من 40 مليون مستخدم حاليا، ويأمل ان يبلغ العدد 60 مليون مستخدم بنهاية عام 2008.


مميزات الفيس بوك ...

موقع رائع فعلا....

يجمع بين الناس واصدقاء المدارس والجامعات بعد التخرج.

ووسيله رائعه للترفيه والثقافه ايضا

فاشعر انه به اشياء كثير تهم معظم اهتمامات وهوايات الناس...

مثل الجروبز او المجموعات المفيده التي تفيد مستخدميها وممكن من خلالها ارسال رسائل لكل المشتركين تفيدهم باحدث المعلومات والتطورات

به العاب ذكاء لهواة الالعاب...وبه ايضا العاب اونلاين حيث تشعر انك فعلا تلعب في واقع جقيقي والممتع انك قد تكون مع اناس من دول مختلفه في نفس الوقت...

تبادل للثقافات والخبرات بين الناس من مختلف الثقافات والبلاد...

واخيرا انتشرت ال quizes وهي اختبارات صغيره ..وينجذب اليها الكثير يوميا...

ومن اهم المميزات خاصيه الخصوصيه privacy حيث تستطيع التحكم في من يستطيع الاطلاع علي صفحتك ويشاهد صورك

بل ان هناك خصوصيه اكثر بخاصيه تسمي limited profile

وهي ان تتحكم في ان بعض الاصدقاء لا يشاهدون اجزاء معينه من صفحتك مثل بعض الصور او البيانات الخاصه.........


ادمان الفيس بوك....

اصبح الكثير من الطلبه خاصه يتعلق بموقع الفيس بوك لدرجه تصل لحد الادمان ...

وقد يقل تركيزهم الدراسي ..او تركيزهم في العمل

فلقد قرأت عن احصائيه عن دراسه علي مدي تأثير الفيسبوك علي الطلبه اثناء الدراسه ....وجدوا انه انخفضت مستويات الطلاب المشتركين بالفيس بوك عن باقي الطلاب الغير مشتركين

ومن الطرائف ان انتشرت هذه الصوره بين الاصدقاء ...تطالب بالكف عن الفيس بوك وبفتح كتبهم الدراسيه Smile)






عيوب الفيس بوك



بخلاف ادمان بعض المستخدمين للفيس بوك

هناك بعض العيوب ...وهي ان يطلع الاخرين علي صورك الخاصه بطرق معينه.....

وممكن ان يسبب ذلك مشكلات خاصه للفتيات....

ونصيحتي لهن.."فعلا الافضل ان الفتيات لا يقوموا باضافه شباب نهائيا"......

وذلك لانه دينيا غير صحيح...ايضا قد يسبب مشكلات اخري كثيره انتن في غني عنها اخوتي....

وانا شخصيا اطبق هذا ولا اضيف اي ايميل شاب نهائيا او احد لا اعرفه....

وايضا قد شاعت بعض الاقاويل ان هناك مراقبه لموقع الفيس بوك....ولكني لا اعلم فعلا صحة هذا الخبر.....

ننصح الشباب بعدم الإفراط في كتابة الأسرار العائلية وتاريخ الأسرة والصور الشخصية وهو مالا يتناسب مع الخصوصية التي نحرص عليها في مجتمعاتنا العربية.

وأضاف أن الموقع الذي قام بتصميمه شاب أمريكى توسع ودخلت شركات عالمية كبيرة متخصصة في صناعة التكنولوجيا في تمويله وبعض منها يتبع جهات مخابراتية عالمية وجهات بحثية حريصة على جمع المعلومات ولو كانت صغيرة وهو مالا يعيه الشباب بدرجة كافية ويتعامل معه بالتالي بحسن نية.

وطالب الآباء في مصر والعالم العربي بالارتقاء بمستواهم في استخدام الكمبيوتر والإلكترونيات لمعرفة استخدامات أطفالهم والمواقع التي يدخلونا ومراقبتها بدقة مع التوجيه والنصيحة الهادئة والقائمة على توضيح الأسباب وخطورة الاندفاع وراء الإغراءات التي تروج لها بعض المواقع وأصبحت نوادي كبيرة بلا أسوار.

تأتي تلك الدعوة، بعد أن تقدم "المركز الكندي لسياسات الإنترنت والصالح العام" منذ أشهر بشكوى إلى مكتب مسئول الخصوصية في كندا يتهم فيها موقع "فيس بوك" بأنه يجمع معلومات حساسة عن مستخدميه ويوزعها بدون إذن أصحابها وهو ما يعد خرقاً للخصوصية.

كما يتهم الموقع بأنه لا ينبه مستخدميه إلى كيفية استخدام هذه المعلومات، ولا يزيل بشكل صحيح المعلومات المتوفرة عن أشخاص بعد إغلاق حسابات أصحابها.

وأكدت دراسة أجراها المركز أن موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" يقوم بخرق واضح للخصوصية الشخصية , كما وضع المركز قائمة باثنتين وعشرين حالة خرق لقانون الخصوصية في كندا.

ونقلت مصادر صحفية عن مديرة المركز "فيليبا لوسون" قولها إنّ لـ "فيس بوك" سبعة ملايين مستخدم في كندا ولذا فلا بد أن تكون جاهزة للمساءلة , وأضافت :"إن الموقع هو أكثر مواقع التواصل الاجتماعي شعبية في كندا، كما أنه مفضل لدى المراهقين والمراهقات الذين قد لا يقدرون المخاطر التي ينطوي عليها وضع المعلومات الشخصية عنهم على شبكة الانترنت".

من جهتها، رفضت إدارة الفيس بوك هذه الاتهامات مؤكدة بأن الموقع يضع الضوابط التي تحكم المعلومات الشخصية، وهو السبب الذي يجعله يستحوذ على 40% من نسبة مستخدمي المواقع الاجتماعية.

هل ما زلت تريد استخدام الفيس بوك . .










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ما قصت الفيس بوك ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Get Your Needs :: منتدي المواضيع العامة-
انتقل الى: